منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





وزير البترول: الدعم الرئاسى والحكومى فرصة قوية للتوسع فى المشروع القومى لاستخدام الغاز كوقود للسيارات


التكنولوجيا الحديثة والتحول الرقمى والتدريب تزيد كفاءة وتميز خدمات المشروع

عقد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية اجتماعاً موسعاً لاستعراض الإجراءات اللازمة لسرعة تنفيذ مبادرة الرئيس السيسى لزيادة استخدامات الغاز الطبيعى فى إطار المشروع القومى للتوسع فى استخدام الغاز كوقود فى السيارات فى ظل الزخم والدعم الذى تحقق لهذا النشاط رئاسياً وحكومياً وزيادة الإنتاج المحلى من الغاز الطبيعى.

وأكد الملا أن الظروف مهيأة بقوة للتوسع فى هذا المشروع القومى لزيادة أعداد المستفيدين منه، خاصة مع تضافر جهود العديد من جهات الدولة لتوفير الإمكانيات المطلوبة من تمويل وتراخيص لانتشار المحطات من أجل زيادة أعداد المستفيدين من هذا المشروع الحضارى الكبير بقيمته الاقتصادية والفنية والبيئية بتوفير الغاز الطبيعى المنتج محلياً كخيار متميز ضمن منظومة توفير وتداول الوقود يخفف جانباً من أعباء الخزانة العامة للدولة ويساهم فى تعظيم مبيعات قطاع البترول من الغاز الطبيعى لخدمة السوق المحلى.

وأوضح الوزير أن هذا الزخم فرصة مواتية بقوة لاستثمار واعٍ وتقديم خدمات متميزة للمواطنين من خلال مبادرات واعية قائمة على الاستفادة المثلى من التكنولوجيات الحديثة والابتكارات وتطبيق التحول الرقمى الشامل فى إدارة الأنشطة والتدريب المستمر للكوادر العاملة في هذا المجال، خاصة وأن تنامى حجم نشاط تموين السيارات بالغاز الطبيعى كوقود وتحويله لمشروع قومى سيتبعه إقامة صناعات وسيطة ومكملة لخدمة هذا النشاط مع الالتزام المطلق بتطبيق المواصفات القياسية لكافة متطلبات المشروع من الأسطوانات وأطقم التحويل والطلمبات وفقاً لمواصفات الهيئة المصرية العامة للمواصفات والجودة.

وأكد أن تمسك قطاع البترول بالالتزام الكامل بالمواصفات القياسية فيما يخص هذا النشاط لا حياد عنه وأنه عامل رئيسى فى منظومة الأمان المطبقة فى هذه الخدمة الحضارية.

ولفت إلى أن استمرار وزيادة التكامل بين شركات الغاز الطبيعى العاملة فى مجال تموين وتحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعى وكذلك شركات تسويق وتداول المنتجات البترولية وكذلك الإمكانيات المتوافرة لدى شركتى غاز مصر وبتروجت وشركات القطاع لتحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعى غازتك وكارجاس إلى جانب المشاركة القوية لشركات التسويق العاملة في السوق المصرى واستغلال الإمكانيات المتوافرة، تدعم القدرة على إنجاز التحديات المراد تحقيقها من خلال المبادرة وعلى رأسها مضاعفة أعداد محطات تموين السيارات بالغاز القائمة وفق انتشار جغرافى يلبى الزيادات المتوقعة فى أعداد المستفيدين، مضيفا أن هذا التكامل سمة رئيسية يتم بها إنجاز المشروعات البترولية.

حضر الاجتماع رئيس الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية “إيجاس” ونائبه للتخطيط والمشروعات ومعاون الوزير لنقل وتداول المنتجات البترولية ورؤساء شركات كارجاس وغازتك وغاز مصر وبتروجت وعدد من رؤساء شركات التسويق.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://code95.info/2021/01/07/1411852